زوجي مدمن و خائن

المشكلة :-

السلام عليكم
انا متزوجة من ٥ سنوات ونصف عندي طفل وعمري ٢٧سنة
انا لم اتزوج عن قناعة تامة وانما اخترت وبقيت مترددة في داخلي جدا ولا اخوض بالتفاصيل لان هذه ليست مشكلتي فما حصل مضى ولكن هذا التردد في داخلي وبدون ان اشعر مع مرور الوقت قتل الكثير من الشغف لحياة الزواج بداخلي وانعكس على تصرفاتي مع زوجي كنت كثيرة الزعل و جافة في الكلام ولكن لم اقصر في موضوع الفراش وهو بنفسه يقول انت لم تقصري وانا كنت اشعر دائما ان هناك شيء بداخلي يتحكم بي هو الذي يدير حياتي .. شعور عدم الرضا على افكار زوحي ومفاهيمه وبعض تصرفاته التردد شعور الندم على زواجي بالرغم انه كان جيد جدا عشت في بيئة مثقفة وحصلت على عمل وانفتحت للحياة اكثر
كانت هناك ظروف تحيط بي ايظا من مثل انتقادات اهله الحادة ايظا تعزز هذا الشعور مرت ثلاث سنوات على زواجنا زوجي رجل ضحوك طباعه ميسورة يحبني يراضيني وانا كثيرة الزعل غير بخيل ع الرغم من عمله البسيط وانا متحملة لكل مصاريفي تقريبا ومصاريف ابني لكنه ان امتلك نقود لا يبخل ابدا وكان سبب زعلي الدائم هو قلة تحمله للمسئوليه كان يحتاج نضجا اكثر
دينه جيد وبالمقابل احاول ان لا اقصر عليه بالفراش وايظا مررت بظروف صحية وابني كان مريض دائما فاهملت نفسي بعض الشيء ومر الوقت ولم افتح هاتفه يوما واحاول التجسس ومر برود شديد في علاقتنا وسولت لي نفسي ان افتح الهاتف قبل عامين فاذا بي اجد مكالمات ورسائل مع زميلاته بالعمل واجهته وحدث خلاف كبير تدخل والدي وحل الامور بسلمية تامة ومر وقت وعاد لنفس العلاقات وحاولت مرارا وتكرارا ان نتخلص من هذه المشكلة ونتخلص و نعود تعبت جد
ا ولم اكن امتلك الاساليب الصحيحة الكافية لاحتويه ريما او لاحل الموضوع او كنت اثور بوجهه لاني اشعر انه يقترب شيئا فشيئا من الخيانه الفعلية حتى فعلها وبكل الطرق بالكلام والرسائل والصور واللقاءات والمطاعم خيانة تامة باعترافه وخانني مع اربع فتيات واحدة منهن تسكن امام منزلي يا لهول ما مررت به وهذا كان بعد سنة من بداية علاقاته لا اتمنى لاحد ان يمر بصعوبة وقسوة الايام التي مررت بها وبقيت احاول اغير اساليبي لثلاث اشهر وبدا ينجذب لي ولكنه كان ينحدر الى الاسوء الي شكل لا يطاق من السقوط والكفر والصحبة السيئة ولجأت للاطباء النفسيين والناصحين والمرشدين ماذا افعل بمصيبتي ،،، نصحوني بمواجهته واذا اقلع اسامحه
واجهته وقال لي على عنادك فعلت كل هذا لانك تفتحين هاتفي ،،. فقال لي طبيبي النفسي هدديه بالطلاق وهددته ووعد ان لا يعود واصلح اهله بيننا وام استطع اخبار اهلي لم اقدر ان اصدمهم به ،، وبعد هذا كله اكتشفت انه مدمن مخدرات 😭 كان مدمنا لوقت طويل ولم اعرف الا عن طريق فتح هاتفه ورؤيتي لصور لللمادة التي يتعاطاها واجريت بحثا وعرفت انها مخدرات وواجهته واعترف لي حاولت ان اكون هادئة رغم المصيبه التي انا بها
حاولت احتوائه ولا اعلم ان نجحت ام لا وكان يصاحب فتيات وينحدر اكثر ووجدت محادثات مع رجل شاذ ولا ادري حتى الان هل هي كلام فقط ام شيء واقعي حدث وهذا زاد الطين بلة وزاد معاناتي وقهري
حاولنا انا واهله لكن اهله اذوه بالضرب لان رأو فعله مسيئا لسمعتهم واستمروا بالشجار حتى رفع زوجي السكين بوجه ابيه فطردوه من المنزل وانا لمتهم كثيرا لان اسلوبهم هذا خاطىء جدااا
وقررت الذهاب لاهلي وذهبت باسرع وقت لاخلص من هذا الانسان الذي اصبح شيئا لا يشبه من تزوجته
بعد ان وضع اهلي عليه شروط واخذوا منه عهدا الا يعود للادمان والخيانة وان يعود الى درب الله رحعت معه وبعد ثلاث اسابيع رجع للادمان ايظا عنادا باهله لانهم لم يتصالحوا معي بسبب ذهابي لاهلي وتعريضهم لمشكلة كهذا
وعاد للادمان منذ ٦ اشهر تقريبا وكلما اناقشه بالوضوع يصرخ ويقول ياتي يوم واتركه انا على مزاجي ولقيت رسائل مع صديقات له يطلب منهن ان يجدن له نساء يفعل معهن الحرام ولم يلتزم باي عهد ويقول لي انت تريدين ان تفتعلي مشكله بفتح موضوع الادمان اتركيه ولا تفكري به وانا احاول ان احادثه بالحسنى قدرما استطيع ولا شيء ينفع ماذا افعل ماذا اخطط
بنيتي الذهاب لاهلي مجددا لفترة اطول من السابقة وافكر كثيرا بالطلاق وافكر بابني وبكل شيء ارجو منكم تساعدوني وعذرا ع الاطالة

الحل :-

أولا أرحب بك سيدتي في عالم الصحة النفسية أستشاراتي .

ثانيا بخصوص ما تفضلتي به كل الأعذار التي صغتها في مشكلتك لا تبرر الأدمان فقد نبرر الخيانة نتيجة الأهمال و الجوع العاطفي ولكن لا نبرر الأدمان .

فأنت فعليا لست سببا في أدمانه و لا تستطيعين حل المشكلة معه لوحدك .

وهو أيضا لن يستطيع حل المشكلة بنفسه .

القصة هنا ليست شخصية و ليست مسألة سمعة لعائلته من غيرها المشكلة شاب في مقتبل العمر ومدمن يحتاج للعلاج .

لن يستطيع أن يتخلص من الأدمان بنفسه سيحتاج لمتابعة و سيحتاج لعلاج وتدخل من أشخاص متخصصين في هذا المجال .

لا تحاولي أنت علاجة فلست مصحة للأدمان و لست مسؤولة عن هذه المشكلة .

قوله سأتركها متى ما شأت هذا كلام معظم المدمنين ، ولكنهم فعليا لا يملكون الارادة لتركها .

الحل في العلاج المتخصص و ليس الضرب و التصرف معه و كأنه مراهق أو طفل صغير .

فنحن لا نضرب الطفل فما بالك برجل و مدمن من الطبيعي ستكون ردة فعله مدمرة و مؤذية وعدوانية .

لا يحق لهم لومك على ذهابك لمنزل أهلك فمن حقك حماية نفسك و طفلك من الأذى .

والحياة مع شخص مدمن ليست بحياة طبيعية مالم يتعالج .

القرار لديك حكِمي عقلك و اطلبي منه العلاج في مصحة للأدمان ولا تقبلي فكرة انه سيتركها من تلقاء نفسه أن كانت المادة التي يتناولها هي مادة مخدرة فعليا و مصنفة من ضمن المخدرات و الممنوعات فإن لم يتعالج فالسجن أو القبر و هذا حال المدمنين بشكل عام  .

كل شيء آخر قد يحل أن انحلت المشكلة الأساسية و هي الأدمان .

وتذكري لا تعطي المدمن مبررات لأدمانه ، كل ما في الأمر أنه أمتلك أرادة ضعيفة فقط ووقع في براثم الأدمان .

اما انت فستحتاجين لدعم نفسي كبير و استشارات نفسية تساعدك انت و طفلك على تخطي الأزمة بسلام وقوة .

و نحن مستعدون لتقديم كامل الدعم النفسي لك عبر فريقنا المتخصص في هذا الأمر لجعلك ترين الجانب الصحيح من الصورة وليس الجانب الذي يعرضك للوم لأن زوجك أصبح مدمنا .

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top